أموال المالية amwal elmaleh

تاريخ الانذارتاريخ الانذار
2023-12-20
تاريخ الانذار الحالة
تم التحقق 
 عدد التعليقات عدد التعليقات
1
 عدد البلاغات عدد البلاغات
18
طريقة الاحتيال

عدم تنفيذ السحوبات | محافظ الاستثمار الوهمية | التلاعب في الاسعار | استغلال اسماء الشركات الموثوقة | تزوير التراخيص

الدول المستهدفة

الامارات الكويت السعودية

منصات التسويق

موقع الكتروني | تطبيق الهاتف

فريق الامتثال القانوني نشر 2023-12-20 التحديث 2024-01-04

التحذيرات نتائج التحقيقات حول نصب شركة أموال المالية amwal elmaleh

من خلال عملية الفحص والمراجعة للهيئات الرقابية والتنظيمية حول العالم، وفحص شكاوى العملاء والضحايا، تم التأكيد على أن شركة أموال المالية amwal elmaleh شركة احتيالية تستهدف سرقة أموال المتداولين. وتستخدم الشركة مجموعة من الأساليب الاحتيالية لتحقيق هذا الهدف، بما في ذلك الإدعاء الكاذب بتوفر تراخيص وتسجيلات رسمية في عدد من الدول والولايات.

نصب شركة أموال المالية amwal elmaleh

شركة أموال، شركة سعودية نصابة تدعي أنها تقدم خدمات مالية و استشارية للأفراد والمؤسسات ، في هذا التقرير سوف نعرض ونستكشف طرق نصبها على الضحايا والادلة على ذلك وكيفية تقديم شكوى ضدها.

من هي شركة أموال المالية amwal elmaleh

شركة أموال، شركة سعودية تدعي أنها تقدم خدمات مالية و استشارية للأفراد والمؤسسات. تأسست الشركة عام 2006، وهي تدعي انها مسجلة في المملكة العربية السعودية تحت رقم المنشأة 7001520183 والسجل التجاري رقم 1010226453.

كما تدعي أنها تمتلك ترخيص من هيئة السوق المالية السعودية رقم 30-06032، والذي يسمح لها بتقديم مجموعة واسعة من الخدمات المالية. ولكن الترخيص مزور وهذا ما قد تبين أثناء الفصح من قبل خبراء موقع منصات الاحتيال.

وتروج الشركة على موقعها الرسمي أنها تقدم استشارات مالية للأفراد والمؤسسات وتداول السلع والعملات، وانها خبرة لأكثر من 17 عاما في المجال ولم يمضي على تأسيسها أكثر من ثلاث شهور وقت كتابة هذا التقرير ، مما يثبت انها شركة تعمل بصورة دعائية لجلب المزيد من الضحايا.

شركة أموال المالية

 

هل شركة أموال المالية amwal elmaleh نصابة؟

نعم ،شركة أموال المالية amwal elmaleh شركة نصابة. تمارس الشركة عمليات احتيال ونصب على أموال عملائها، وخاصة المستثمرين المبتدئين بزعم أنها تقدم لهم استشارات مالية وخدمية والحقيقة انها تورطهم بذلك للاستيلاء على اموالهم ويوجد الكثير من الأدلة التي تؤكد ذلك، نذكرها لاحقاً.

طرق نصب شركة أموال المالية amwal elmaleh

تبدأ الشركة بالترويج لنفسها بالمدح وتحسين سمعتها على مواقع التواصل الاجتماعي موقعها الرسمي بأنها تقدم استشارات مالية وانها مرخصة وهذا ادعاء كاذب في الاصل ، قاصدة بذلك استقطاب أكبر عدد ممكن من الضحايا لجمع اكبر عدد ممكن من أموالهم.

ثم بعد ذلك ينخدع المبتدئين والطامحين في زيادة ثرواتهم أو تكوين ثروة والمبادرة مع الشركة تحت ضغط من الشركة بعروض مغرية وعرض سجلات وتقارير مالية مزيفة لعملاء سابقين.

ينخدعوا بكل ذلك ويبادروا بوضع أموالهم لدى الشركة وعند ذلك تضع الشركة يدها على الأموال فلا تسمح بسحبها مرة اخرى او حتى استثمارها فهم يجمعوا المال ويفروا هاربين.

الأدلة على نصب شركة أموال المالية amwal elmaleh

يوجد الكثير من الأدلة على نصب شركة أموال المالية amwal elmaleh منها ما يلي : 

تزوير شركة أموال المالية amwal elmaleh للتراخيص

شركة أموال المالية amwal elmaleh تروج على موقعها الرسمي أنها تمتلك ترخيص من قبل هيئة السوق المالية السعودية برقم 30-06032 ، وعند قيام خبراء موقع منصات الاحتيال Scam platforms بفحص الترخيص عن طريق التواصل مع الهيئة المذكورة لم نجد أي معلومات تدلى بوجود الترخيص كما هو موضح بالصورة التالية.

تزوير شركة amwal elmaleh للترخيص

وبناء على ما سبق، فإن الاستثمار في شركة أموال المالية amwal elmaleh يحمل العديد من المخاطر، منها الاحتيال على أموال المستثمرين، سواء من خلال تقديم عروض استثمارية وهمية، أو من خلال سرقة الأموال المودعة لدى الشركة. 

كما أن تقديم خدمات استشارية مالية يجب أن تكون مرخصة وتحت إشراف خبراء ماليين معروفين، حتى لا تتمكن مثل هذه الشركات من خداع الناس دون علمهم، أو توجيههم بناءً على رعاية مصالحهم هم وليس المستثمرين، مثل تقديم عروض استثمارية مضمونة العوائد.

شكاوى النصب المقدمة ضد أموال المالية amwal elmaleh

تلقى موقع منصات الاحتيال العديد من الشكاوى من ضحايا شركة  أموال المالية، والتي تتهم الشركة بعمليات احتيال مختلفة، من بينها تقديم تقارير مالية مزيفة، وتلاعب في عمليات السحب على منصاتها. وقد تسبب ذلك في عدم تمكن الضحايا من سحب أموالهم من الشركة، مما تسبب لهم في خسائر مالية كبيرة.

كما أن الشركة تتلاعب في أسعار الأصول والعمليات من خلال تطبيقها الخاص للتداول، مما يجعل المتداولين يفتحون مراكز في أسعار معينة، و يفاجأون بعد ذلك بخسائر كبيرة. و نتيجة لذلك، لم يستطع الضحايا سحب أموالهم من الشركة، مما تسبب لهم في خسائر مالية كبيرة.

تناقض تاريخ تأسيس الشركة

تدعي الشركة أنها خبرة في مجال التداول وتقديم الخدمات المالية لأكثر من 17 عام وعند فحص ذلك من قبل فريق البحث والتحقق بمنصات الاحتيال تبين أن الشركة لم يمضي على تأسيسها أكثر من ثلاث شهور وقت كتابة هذا التقرير.

الأمر الذي يجعلنا نفكر لماذا الشركة تحاول تحسين سمعتها السيئة ومدح نفسها بما ليس فيها ؟ من المؤكد عزيزي القارئ أنك قد عرفت الاجابة الا وهي انها تفعل ذلك لجعل المبتدئين الوثوق بها والنصب على العديد من الناس والاحتيال على أموالهم ولن تستطيع فعل ذلك الا وهي تروج لنفسها بهذه الطريقة.

لذلك، يجب على المستثمرين توخي الحذر الشديد قبل التعامل مع شركة "أموال المالية"، أو أي شركة أخرى تدعي أن لديها خبرة طويلة في مجال التداول.والتأكد من ذلك وإجراء بحث شامل حول الشركة وتاريخها وتراخيصها.

كيفية تقديم شكوى ضد الشركات النصابة

إذا سبق و تعرضت للنصب من قبل شركة أموال المالية amwal elmaleh او شركة نصابة أخرى يمكنك تقديم شكوى رسمية ضدها من خلال موقع منصات الاحتيال Scam platforms وذلك لحماية حقوقك ومساعدة السلطات في الكشف عن الأنشطة المشبوهة.

يتطلب ذلك ، تقديم المعلومات والوثائق التي تتمثل في اسم الشركة التي تعرضت للنصب منها وتفاصيل الاتصال بالشركة وتفاصيل حسابك معها.بالاضافة الى أي وثائق أو إيصالات تتعلق بالنصب.

وبمجرد تلقي هذه المعلومات، سيبدأ الفريق المتخصص في العمل على فحص شكواك واتخاذ الإجراء القانوني اللازم. واعلم عزيزي القارئ أن هذه الخدمة مجانية بالكامل.

الاسئلة المتكررة

يمكنك تقديم شكوى ضد الشركات النصابة من خلال موقع منصات الاحتيال Scam platforms حيث يقدم الموقع خدمة تقديم شكوى ضد الشركات النصابة ، وذلك من خلال فريق متخصص من المحامين والخبراء القانونيين.

لا ليست مرخصة فشركة أموال المالية amwal elmaleh شركة نصابة ولا تحمل أي ترخيص تدل على مصداقيتها تعتمد في نصبها على الترويج بفرص استثمارية تدعي انها فريدة ، ويجب الحذر منها وعدم التعامل معها لتجنب خسارة أموالك و تعرضك للاحتيال.

التعليقات

م ع
الامارات

شركه نصابه

رد

شارك تقييمك لهذه الشركة

المعلومات الشخصية يجب ان تكون صحيحة لنشر التقييم.

الإسم الكامل *
رقم الهاتف*
البريد الإلكتروني*
التعليق*